الزنك

مصادر الزنك . الزنك . تقوية المناعة
مصادر الزنك

.لزنك من العناصر التي تتواجد في الطبيعة ويحتاجها الجسم يومياً، فهو عنصر غذائي أساسيّ، وهو يلعب دوراً هامّا في الكثير من وظائف الجسم، والتي تتأثر سلباً في حال نقصه

 وتشمل وظائفه العديد من العمليّات الأيضيّة

  1. يدخل في تصنيع الأحماض النوويّة والتعبير الجينيّ 
  2. ضروريّ في عمل جهاز المناعة،
  3.  يحافظ على أغشية الخلايا  ومكوّناتها، ويحميها
  4. يلعب الزنك أيضاً دوراً في تصنيع الأنسولين وتخزينه وتحريره
  5. له دوراً في تخثّر الدم وفي التذوّق، وشفاء الجروح، وتكوين الحيوانات المنويّة، وتكوّن الجنين)، وصحّة العظام
  6. تناوله بكميات كافية يمنع تساقط الشعر الذي يحصل في حال نقصه

ينتج عن نقصه تأثراً في جميع الوظائف التي ذكرناها أعلاه، ولذلك فإنّ الحصول على الاحتياجات اليوميّة منه من الحمية الغذائيّة يعتبر ذا ضرورة قصوى

 المصادر الغذائية للزنك

تعتبر الأغذية المرتفعة المحتوى البروتيني مصادر جيدة للزنك ، والمصادر الغذائيّة الجيّدة بمحتواها من الزنك تشمل

  1. الأغذية البحرية (وخاصّة المحار)
  2. واللحوم والبيض
  3. تعتبر البقوليات والحبوب الكاملة مصادر أقلّ غنىً به
  4. الحليب ومنتجاته، والمكسّرات من مصادره الجيدة

 ويسبب نقص الزنك ما يلي:

  1. قصور الغدد التناسليّة: والذي يشمل التقزم وتأخر نموّ ووظائف الغدد التناسليّة، والذي يحصل في حالات نقص الزنك الشديد
  2. خسارة في حاستي التذوق والرائحة: حيث ترتبط هذه الحالة مع نقص الزنك الشديد، والتي يمكن علاجها بتحسين مستوى الزنك
  3. ضعف وبطء شفاء الجروح
  4. اضطرابات في الهضم والامتصاص، مما يمكن أن يسبّب الإسهال
  5. ضعف استجابات المناعة
  6. تراجع عمل الغدة الدرقيّة
  7. فقدان الشهيّة
  8. ظهور مشاكل في الجلد والعينين
  9. تساقط الشعر

عن admin

%d مدونون معجبون بهذه: